إلتهابات الجيوب الأنفية….. علاجات بديلة أمنة

Posted on December 31, 2016

يعاني كثيرون من إلتهابات الجيوب الأنفية التي تسبب في أعراض مزعجة من بينها : الصداع، ألام الأسنان، والسعال، علاوة على الإحتقان الأنفي الذي يجعل التنفس صعبا.

والمضادات الحيوية هي الأسلحة التقليدية التي يستعملها معظم الأطباء لمكافحة التهابات الجيوب الأنفية، لكن تلك المضادات تسبب في أضرار جانبية إذ إنها تقتل أيضا جزءا غير قليل من البكتيريا المفيدة التي تستوطن أمعاءنا وتفيد عملية الهضم، وهو الأمر الذي قد يؤدي بدورة إلى إحداث مشاكل صحية لاحقا.

لذا نستعرض في التالي عددا من البدائل العلاجية غير العقاقيرية التي تسهم بشكل فعال وسريع في تخفيف حدة أعراض الجيوب الأنفية..

  • كمادات المياه التناوبية

ضع منشفه مبلله بالماء الدافئ على موضع الجيوب الأنفية فوق حاجيبيك لمدة 60 ثانية ثم إسستبدل بها فوطة مبلله بالماء البارد لمدة 30 ثانية مع تكرار هذا 3 مرات فالتناوب بين الكمادات الباردة والدافئة على منطقة الجيوب يساعد على ضخ الدم وتصريف الإحتقان كما يساعد تحريك البلغم الراكن وطرده ويمنح شعورا بالإرتياح..

  • الماء المالـح

يؤكد مختصون أن ماء البحر المالح يقتل البكتيريا، ومن الممكن الإستفادة منه عن طريق بخ زخات منه بمضخه أو قطارة طبية صغيرة في فتحتي الأنف بقوة ضخ كافية لإيصال الماء إلى منطقة الجيوب الأنفية. ومن شأن ذلك أن يساعد على تخفيف معظم التهابات الجيوب الأنفية حتى الحالات الحادة والمزمنة.

وحتى إذا كنت تتعاطى مضادات حيوية، فبوسعك أن تتعاطى معها مهما زاد ماء البحر بمعدل 3 مرات يوميا.

وطريقة تحضر المحلول هي

أن تضع نصف ملعقة صغيرة من ملح البحر الخام في فنجان من الماء المقطر بحيث تصبح مساوية لنصف نسبة ملوحة ماء البحر تقريبا، ثم إستخدم القطارة الطبية لضخ رذاذ الماء المالح إلى أبعد نقطه في أنفك.

  • تاثير الجاذبية الأرضية!

 

هناك طرق بديلة عدة لتصريف البلغم المحتجز في ثنايا جيوبك الأنفية المختفية ومن بين أبسط تلك الطرق أن تستعين بتأثير الجاذبية الأرضية، وذلك بتدلية رأسك إلى الخلف من على حافة مائلة، والطريقة الأمثل هي أن تستلقي على ظهرك بعرض السرير وبلا وسادة بحيث تجعل رأسك يتدلى قليلا من على حافة الفراش. استمر على هذه الوضعية لمدة تتراوح بين 5 و10 دقائق حتى تشعر بأن البلغم المتراكم في جيوبك الأنفية قد انصرف.

  • الثوم لتخفيف الأعراض

 

يعتبر الثوم واحدا من أقوى العلاجات الطبيعية لإلتهابات الجيوب الأنفية الحادة ويمكن أن تتناول فصا كاملا من الثوم يوميا بعد تقطيعه إلى شرائح لتتمكن من إبتلاعها بسهولة. ويمكنك أن تبتلع 3 فصوص ثون صغيرة كاملة لكن مع مراعاة تقطيع أطرافها بعد تقشيرها كي يسهل هضمها. ويتحلل الثوم في الأمعاء الدقيقة بما يحويه من مواد قاتله للبكتيريا الضاؤة، بما في ذلك البكتيريا المسببة لاحتقانات الجيوب الأنفية.

  • فيتامين (C) كل ساعتين

يمكن أن يتناول مكملات فيتامين سي الغذائية لتخفيف أعراض التهابات الجيوب الأنفية، وذلك بالجرعة التي ينصحك بها طبيب أو الصيدلاني، وذلك مرة كل ساعتين خلال النهار إلى أن تشعر بتحسن ملموس. فمن المعروف عن الفيتامين أنه يعزز قوة جهاز المناعة على محاربة البكتيريا.

Skip to toolbar